التخطي إلى المحتوى

الرئيس السيسي أمام “بريكس”: المجتمع الدولى صامت أمام عنف المستوطنين بالضفة الغربية حيث ان

شارك الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم، عبر الفيديو كونفرانس، في القمة الاستثنائية لمجموعة البريكس، التي نظمت لبحث التطورات الإقليمية في الشرق الأوسط، خاصة الوضع في قطاع غزة.

وألقى الرئيس كلمة أمام القمة أكد فيها معارضة مصر وإدانتها لقتل المدنيين من كافة الأطراف. كما أدانت مصر بأشد العبارات استهداف المدنيين والمنشآت المدنية، وخاصة المستشفيات.

وأوضح الرئيس السيسي أن مصر تؤكد أن المجتمع الدولي يتحمل المسؤولية الإنسانية والسياسية لإنقاذ المدنيين في غزة ووضع حد لهذه الممارسات غير الإنسانية التي تجعل الحياة وسبل العيش في غزة مستحيلة، مما يجبر الأهالي على ترك منازلهم وأراضيهم.

وقال الرئيس السيسي إن مصر كانت ولا تزال تعارض الضغط على الفلسطينيين في قطاع غزة، وتعارض محاولات إجبارهم على ترك أراضيهم ومنازلهم، سواء بشكل فردي أو جماعي. كما تعارض مصر أي محاولة لتهجير الفلسطينيين قسراً داخل قطاع غزة. أو خارج غزة، خاصة وأنهم غادروا الفلسطينيين. وتشكل أراضيهم انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي والقانون الإنساني الدولي، ولا تؤدي مقترحات إسرائيل بإعادة احتلال قطاع غزة إلا إلى تفاقم الوضع وتعقيده.

وأوضح الرئيس السيسي أن المجتمع الدولي أيضًا يظل صامتًا أمام عنف المستوطنين غير المبرر ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية، وأمام التوغلات العسكرية للجيش الإسرائيلي التي تشهدها الضفة الغربية يوميًا، وهي كلها سياسات غير مقبولة تساهم في تأجيج المنطقة وزيادة مناطق التوتر.

كان هذا الخبر بعنوان الرئيس السيسي أمام “بريكس”: المجتمع الدولى صامت أمام عنف المستوطنين بالضفة الغربية ويمكنكم التعليق او مشاركة الاخبار في مواقع التواصل