التخطي إلى المحتوى

سول وواشنطن تجريان تحقيقات مشتركة بخصوص رفات جنود الحرب الكورية حيث ان

ذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب) اليوم الاثنين أنه تم التوصل إلى اتفاق بين وكالة كيا لاستعادة والتعرف على رفات قتلى الحرب من وزارة الدفاع الكورية الجنوبية ووكالة محاسبة أسرى الحرب والمفقودين أثناء القتال. وكالة المحاسبة MIA) التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية، خلال اجتماع مشترك لمدة 5 أيام مع فريق ضحايا الحرب غير المكتشفين التابع للجيش الأسترالي في سيول، والذي بدأ يوم الاثنين الماضي.

وخلال الاجتماع، اتفق المسؤولون الكوريون والأمريكيون على إجراء تحقيقات مشتركة في بيونج تشانج، على بعد 131 كيلومترًا شرق سيئول، ومدينة هوانجسيونج المجاورة، ومواقع أخرى كجزء من الجهود الجارية للعثور على الرفات المفقودة للجنود الأمريكيين الذين قتلوا خلال الحرب.

كما ناقش المسؤولون الكوريون الجنوبيون والأستراليون سبل التعاون في البحث عن الرفات في مواقع المعارك السابقة التي شاركت فيها القوات الأسترالية خلال الحرب.

وهذا هو الاجتماع الثاني بين الأطراف الثلاثة منذ جلستهم الافتتاحية العام الماضي. وقالت الوزارة إن الدول الثلاث تخطط لعقد هذا الاجتماع على أساس سنوي.

وكانت الولايات المتحدة وأستراليا من بين 22 دولة أرسلت جنودا لدعم كوريا تحت علم الأمم المتحدة خلال الحرب التي استمرت ثلاث سنوات وانتهت باتفاق لوقف إطلاق النار وليس بمعاهدة سلام.

ونشرت الولايات المتحدة نحو 1.8 مليون جندي خلال الحرب، منهم 36940 قتيلا و3737 مفقودا، بحسب قيادة الأمم المتحدة، فيما نشرت أستراليا نحو 17 ألف جندي، بينهم 340 قتيلا و43 مفقودا.

كان هذا الخبر بعنوان سول وواشنطن تجريان تحقيقات مشتركة بخصوص رفات جنود الحرب الكورية ويمكنكم التعليق او مشاركة الاخبار في مواقع التواصل