التخطي إلى المحتوى

أعرب الإعلامي محمد شبانة عن استيائه الشديد من الأحداث الغريبة التي حدثت في مباراة حرس الحدود وسبورتنج في ختام بطولة الصعود، حيث أقيم النشيد الوطني دون تواجد أحد الفريقين متأخرا في غرفة تبديل الملابس .

وفي تصريحاته في برنامجه “Box to Box” الذي على الخ. ووصف شبانة، المذيع على القناة الفضائية، ما حدث بأنه “خدعة كبيرة”، في إشارة إلى المشاجرات الكبيرة التي اندلعت بعد النهاية بين لاعبي الفريقين. نهاية المباراة، بعد إعلان صعود فريق حرس الحدود بفوزه على سبورتنج سبورتنج بنتيجة 2-1.

وأضاف: «أحداث مؤسفة» حدثت بعد نهاية المباراة على ملعب المكس، إذ حدثت مشادات بين اللاعبين، ما استدعى إصدار عقوبات قوية. وأوضح أن هذه المشاهد كانت مؤسفة للغاية.

وتابع: “لا يوجد أحد في اتحاد الكرة لديه الشجاعة لمواجهة الرأي العام وسط حجم الأزمات التي واجهناها في الفترة الأخيرة، الأمور تسير بشكل عشوائي، وهو ما لدينا في فترة الحدود وسبورتنج”. رأى المباراة.”

وأتم: “هناك أشياء غريبة تحدث داخل اتحاد الكرة، ولا يتم التعامل معها بشكل جيد في الأزمات، مما يزيد من تفاقم الوضع”.