التخطي إلى المحتوى

أثار محمد عبد المنعم مدافع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي أزمة جديدة في أروقة القلعة الحمراء بسبب رغبته في المشاركة مع المنتخب الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية بباريس المقررة في يوليو المقبل.

محمد عبد المنعم يرفض رغبة كوهلر

وأبدى محمد عبد المنعم اعتراضه على رفض الجهاز الفني للأهلي بقيادة مارسيل كوهلر المشاركة في الألعاب الأولمبية، حيث يحتاج الفريق لخدماته في مباريات الدوري.

وتلقى عبد المنعم معلومات من أحد أعضاء الجهاز الفني للمنتخب الأولمبي، تفيد برفض كوهلر الانضمام لبعثة الفريق في باريس.

ويطمح عبد المنعم للمشاركة في الأولمبياد لتحسين فرصه في تلقي عروض احترافية جديدة، حيث تعد الأولمبياد منصة مثالية لمتابعة الأندية الأوروبية واكتشاف المواهب.
هدف المشاركة في الألعاب الأولمبية

ويرى محمد عبد المنعم أن مشاركته في أولمبياد باريس ستساعد في تعزيز مكانته الاحترافية الخارجية، خاصة أنه تلقى عدة عروض أجنبية في الآونة الأخيرة، وينتظر المزيد من العروض في حال مشاركته في الأولمبياد.

ولا تزال الأزمة قائمة بين رغبة اللاعب في المشاركة في حدث دولي كبير واحتياجات النادي الأهلي في منافسات الدوري، مما يشكل تحديا لإدارة النادي وجهازه الفني لحل هذه القضية بما يصب في مصلحة الطرفين.