التخطي إلى المحتوى

فرنسا تصدر إنذارا لمواجهة الثلوج فى 6 أقاليم وسط فوضى فى حركة المرور حيث ان

وفي إيل دو فرانس، علقت آلاف السيارات على الطرق خلال الليل من الاثنين إلى الثلاثاء بسبب الثلوج. أغلقت عدة طرق سريعة تربط العديد من أحياء العاصمة الفرنسية، صباح اليوم، مما تسبب في فوضى مرورية.

اليوم، تنخفض درجات الحرارة إلى -7 درجة مئوية. ومن المتوقع أن يكون يوم الثلاثاء أبرد أيام الأسبوع على مستوى البلاد، حيث تتراوح درجات الحرارة بين -5 و -10 درجات مئوية، خاصة في شمال شرق البلاد.

وبحسب هيئة الأرصاد الجوية، فإن كتلة الثلوج امتدت من منطقة باريس إلى منطقة نورماندي السفلى (غرب فرنسا)، وكانت كميات الثلوج المتساقطة أكبر من المتوقع. كما أشارت الأرصاد الجوية إلى أن منطقة “الشمال” في شمال البلاد و”باس دو كاليه” في حالة تأهب للفيضانات.

وصلت موجة البرد القارس، أمس الاثنين، إلى فرنسا بعد أن اجتاحت دول شمال أوروبا. وأعلنت هيئة الأرصاد الجوية، أمس، الإنذار الأصفر في نحو 40 محافظة في عموم البلاد للتحذير من موجة «شديدة البرودة». كما أعلنت العديد من السلطات المحلية عن خطط طوارئ بعد انخفاض درجات الحرارة… ومن المتوقع أن تصل درجات الحرارة إلى حوالي -10 درجات مئوية.

وتوقعت الهيئة تدفق هواء قطبي قادم من شمال أوروبا وروسيا نحو المزيد من الدول الغربية مثل فرنسا، وكتلة هوائية قادمة من روسيا والدول الإسكندنافية، وبالتالي من المتوقع أن تكون هذه البرودة أشد ودرجات حرارة أقل من المعتاد.

ويحذر خبراء الأرصاد الجوية الفرنسيون من المخاطر المرتبطة بالأحوال الجوية السيئة، كما حذر وزير النقل كليمان بون من تعطيل حركة المرور على الطرق، داعيا إلى أقصى درجات اليقظة.

وفي مواجهة موجة البرد الشديدة هذه، أعلنت العديد من السلطات المحلية في العديد من المقاطعات، بما في ذلك إيل دو فرانس، عن خطة “البرد الشديد” لمساعدة الأشخاص المعرضين للمخاطر التي يمكن أن يسببها البرد، وخاصة أولئك الذين يعيشون بدون مأوى، من خلال – تخصيص مباني غير مخصصة للسكن مثل الصالات الرياضية أو المدارس لحمايتهم من هذا البرد الشديد.

كان هذا الخبر بعنوان فرنسا تصدر إنذارا لمواجهة الثلوج فى 6 أقاليم وسط فوضى فى حركة المرور ويمكنكم التعليق او مشاركة الاخبار في مواقع التواصل